خلل الجهاز المناعي يعرض المريض للوفاة بأمراض خطيرة

أثبتت دراسة أمريكية حديثة أن الأشخاص الذين يعانون من خلل معين في جهازهم المناعي يكونون أكثر عرضة للوفاة من أمراض خطيرة.

وكشف باحثون من عيادة مايو أن الأشخاص الذين ينتج جهازهم المناعي الكثير من جزيئات الأجسام المضادة التي تعرف بـ”سلسلة الضوء الحر” أو free light chain يكونون أكثر عرضة للوفاة بسبب مرض خطير مثل أمراض السرطان والبول السكري والقلب من غيرهم.

في هذه الدراسة قام الباحثون بتحليل عينات دم ما يقرب من 16 ألف شخص من يزيد عمرهم على الـ50 سنة، ووجدوا أن الأشخاص الذين سجلوا مستويات عليا من “سلسلة الضوء الحر” تزيد لديهم مخاطر الوفاة المبكرة عن الأشخاص الذين لديهم مستوى متدنٍّ من هذه المشكلة في الجهاز المناعي.

وبعد أخذ عوامل أخرى في الاعتبار مثل السنّ والجنس ووظائف الكلي، ظل الأشخاص الذين لديهم أعلى مستوى من “سلسلة الضوء الحر” أكثر عرضة للوفاة بأمراض خطيرة بمعدل ضعف الأشخاص العاديين.

وأوضح الباحثون أن وجود مستوى عال من سلاسل الضوء الحر يشير إلى استجابة الجهاز المناعي بشكل أقوى للعدوى أو الالتهابات أو أي اضطرابات أخرى خطيرة.

إلا أن الباحثين أقروا بعدم معرفتهم بأسباب ارتباط تلك العلامة الحيوية بزيادة معدل الوفاة، لذلك أشاروا إلى الحاجة لإجراء مزيد من الدراسات لمعرفة أسباب تلك الصلة وإمكانية وجود علاج لتلك المشكلة.

اترك تعليقاً