هل يبدأ الزهايمر قبل الولادة؟

حذرت البحوث الطبية من أن الحوامل اللواتي يتبعن نظاماً غذائياً غنياً بالمواد الدهنية، يعرضن أطفالهن لزيادة أخطار وقوعهم فريسة للإصابة بالزهايمر، إذ تبين أن أخطار الإصابة بالمرض تبدأ في مرحلة تكون الجنين في رحم الأم، بحسب ما جاء في صحيفة “تليغراف” البريطانية.

437f2e45

وهذا يعني أن العادات الغذائية للحامل تؤثر على صحة الجنين قبل ولادته وتزيد فرص إصابته بمرض الزهايمر في مراحل متقدمة من عمره. وقد أجري البحث على مجموعة من فئران التجارب تمّ إطعامها عناصر غذائية مرتفعة بالدهون.

ولوحظ أن الفئران التي تمت تغذيتهم بنظام غذائي غني بالدهون، أصبحت عقولهم أقل قدرة على التخلص من طبقة بروتين “الاميلويد” الضارة المتراكمة على خلايا المخ، والتي تتراكم في تشابك لزج على الخلايا العصبية في المخ مسببة الزهايمر.

ولوحظ أيضاً تراجع تدفق الدم إلى خلايا المخ بين الفئران في مراحل متقدمة من أعمارهم، مما يهيئ لفرص الإصابة بالزهايمر.

ويأتي المرض على مراحل عدة حيث يبدأ المريض بنسيان مواعيده ولا يتنبه إلى مرور الوقت، ولا يتذكر أحداث الماضي القريب وفي نهاية المرحلة يميل إلى العزلة والانطواء، ثم يصبح يعجز عن القيام بأمور يدوية كما يجد صعوبة في فهم الكلمات، وتنتهي هذه المرحلة والمريض في حاجة إلى من يساعده في الحركة، ويعاني من نوبات الغضب والإحباط لتبدأ المرحلة الأهم والأصعب حيث يعجز المريض عن القيام بما يقوم به الإنسان الطبيعي وتنتهي بأن يصبح لا يستطيع عمل أي شيء من دون مساعدة الآخرين.

اترك تعليقاً